تجربتي مع سورة البقرة , فضل سوره البقره في حياتي

سورة البقرة غيرت حياتي اوى و ليها فضل عظيم عليا حافظت عليا

من السحر  و الوقوع فالشر

 

سورة البقره لها فضل كبير اثبتتة الأحاديث النبويه الشريفه الواردة بها و فائدة عظيمة

 

لمن يداوم على قراءتها؛

 


وفيما يلى ذكر بعض مما صح عن النبي عليه الصلاة و السلام

 

– ففضل سورة البقرة:

 

1 قراءه سورة البقره تطرد الشياطين؛

 


فالشياطين تنفر من المنزل الذي تقرا به سورة

 

البقرة،

 


كما جاء فصحيح مسلم عن ابي هريره رضى الله عنه ان رسول الله عليه

 

الصلاة و السلام قال: «لا تجعلوا بيوتكم مقابر ان الشيطان ينفر من المنزل الذي تقرأ فيه

 

سورة البقرة».

 

2 فقراءه سورة البقره حفظ من الشرور و وقاية من السحره و سحرهم كما ان في

 

قراءتها بركة تعم من قرأها،

 


ومصداق هذا ما روى فصحيح مسلم عن ابي امامة

 

الباهلي رضى الله عنه-،

 


ان رسول الله عليه الصلاة و السلام قال: «اقرؤوا القرآن

 

فإنة يأتى يوم القيامة شفيعا لأصحابه،

 


اقرؤوا الزهراوين البقرة،

 


وسورة ال عمران،

 

فإنهما تأتيان يوم القيامة كأنهما غمامتان،

 


او كأنهما غيايتان،

 


او كأنهما فرقان من طير

 

صواف،

 


تحاجان عن اصحابهما،

 


اقرؤوا سورة البقرة،

 


فإن اخذها بركة،

 


وتركها حسرة،

 

ولا تستطيعها البطلة»،

 


والمقصود بالغيايتين غيمتان تظلان قارئ البقرة،

 


كنايه عن

 

حفظة و حمايته،

 


وفرقان اي جماعتان،

 


والبطله هم السحرة.

 

3 لحافظ القرآن بوجه عام و لحافظ البقره بوجه خاص افضلية و ميزة عن غيره،

 


ومما يدلل

 

علي هذا ما حدث زمن رسول الله عليه الصلاة و السلام فقد روى ابو هريره رضى الله

 

عنه انه قال: «بعث رسول الله – صلى الله عليه و سلم بعثا،

 


وهم ذو عدد،

 


فاستقرأهم،

 

فاستقرا كل رجل منهم ما معه من القرآن،

 


فأتي على رجل منهم – من احدثهم سنا –

 

فقال: ما معك يا فلان

 


قال: معى هكذا و كذا،

 


وسورة البقرة،

 


قال: امعك سورة البقرة؟!،

 

فقال: نعم،

 


قال: فاذهب،

 


فأنت اميرهم،

 


فقال رجل من اشرافهم: و الله يا رسول الله

 


ما

 

منعنى ان اتعلم سورة البقرة،

 


الا خشية الا اقوم فيها

 


فقال رسول الله – صلى الله عليه

 

وسلم-: تعلموا القرآن،

 


واقرءوه،

 


فإن مثل القرآن لمن تعلمه،

 


فقرأة و قام به،

 


كمثل جراب

 

محشو مسكا،

 


يفوح ريحة فكل مكان،

 


ومثل من تعلمه،

 


فيرقد،

 


وهو فجوفه،

 


كمثل

 

جراب و كئ على مسك»؛

 


فقد اختار النبي عليه الصلاة و السلام من يحفظ سورة البقرة

 

أميرا على الجماعة من الصحابه الذين بعثهم رغم انه اصغرهم سنا،

 


لكنة افضلهم بحفظه

 

لسورة البقرة.

 

فضل ايه الكرسي

 

لآيه الكرسى فضل عظيم بينتة بعض الأحاديث الشريفة،

 


وهي الآيه 255من سورة

 

البقرة،

 


فى قول الله تعالى-: «الله لا الٰه الا هو الحي القيوم ۚ لا تأخذه سنة و لا نوم

 

ۚ له ما بالسماوات و ما بالأرض ۗ من ذا الذي يشفع عنده الا بإذنه ۚ يعلم ما بين

 

أيديهم و ما خلفهم ۖ و لا يحيطون بشيء من علمه الا بما شاء ۚ و سع كرسيه السماوات

 

والأرض ۖ و لا يئوده حفظهما ۚ و هو العلي العظيم»،

 


ومما و رد ففضلها ما يأتي:

 

1 انها اعظم اية فكتاب الله تعالى،

 


فقد اورد مسلم فصحيحة ما رواة ابي بن

 

كعب رضى الله عنه عن النبي عليه الصلاة و السلام انه قال: «يا ابا المنذر اتدرى

 

أي اية من كتاب الله معك اعظم

 


قال: قلت الله و رسوله اعلم،

 


قال: يا ابا المنذر اتدري

 

أي اية من كتاب الله معك اعظم

 


قال: قلت الله لا اله الا هو الحى القيوم،

 


قال: فضرب

 

فى صدري و قال: و الله ليهنك العلم ابا المنذر».

 

2 فقراءه ايه الكرسى قبل النوم حفظ و عصمة من الشيطان،

 


كما جاء فصحيح

 

البخاري: «إذا اويت الى فراشك،

 


فاقرا اية الكرسي: الله لا اله الا هو الحي القيوم)

 

حتي تختم الآية،

 


فإنك لن يزال عليك من الله حافظ،

 


ولا يقربك شيطان حتي تصبح»؛

 

فمن قرا ايه الكرسى قبل النوم كان فحفظ الله تعالى من الشيطان حتي يستيقظ.

 

3-المداومه على قراءه ايه الكرسى عقب كل صلاه مفروضة اسباب فدخول الجنة،

 


كما

 

روي ابو امامه الباهلي رضى الله عنه عن النبي عليه الصلاة و السلام انه قال: «من

 

قرا اية الكرسي دبر كل صلاة مكتوبة لم يمنعة من دخول الجنة الا ان يموت».

 

فضل احدث ايتين من سورة البقرة

 

ثبت فضل الآيتين الأخيرتين من سورة البقره عن النبى عليه الصلاة و السلام-؛

 


فأورد

 

البخاري فصحيحة ما رواة ابو مسعود رضى الله عنه-،

 


ان رسول الله عليه الصلاة

 

والسلام قال: «من قرأ بالآيتين من احدث سورة البقرة بليلة كفتاه»،

 


والمقصود بأن

 

قراءه الآيتان تكفيان من يقرأهما؛

 


اى تكفياة من كل سوء،

 


وقيل تكفياة من شر الشيطان،

 

وقيل تكفياة من قيام الليل فكأنة قامه

 

تجربتي مع سورة البقرة

,

 


فضل سورة البقرة فحياتي

تجربتي مع سورة البقرة

 


 


 


235 مشاهدة

تجربتي مع سورة البقرة , فضل سوره البقره في حياتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.